أفضل الدول لدراسة علوم الفضاء

علم الفلك وعلم الفلك من أقدم العلوم الطبيعية ، طالما نظر الإنسان نحو السماء ، وحاول شرح حركة نجومها وكواكبها والمؤشرات والتعليمات التي تحملها ، مما ساعده في تحديد وجهته ، وكتابة التقويم ، والأوقات المناسبة للزراعة والحصاد والملاحة. جذب علم الفلك العديد من المهتمين ، وتطور البحث في علم الفلك وعلم الفلك لينفصل عن علم التنجيم المرتبط بعلم الفلك ، واختراع التلسكوب ، وإطلاق الأقمار الصناعية والمركبات الفضائية لرصد حركة الكواكب ، كيف وجدتها ؟ هل هناك حياة عليها؟ كيف بدأ الكون وكيف سينتهي؟ والعديد من الأسئلة التي لا يزال علماء الفلك والفيزياء وعلماء الفضاء يبحثون عنها.
إذا كنت مهتمًا بالبحث في هذه الأسئلة ، واكتشاف العالم فوق الغلاف الجوي ، وكونك أحد علماء الفلك والفضاء ، فكل ما عليك فعله هو أن تكون بصيرة ثاقبة ، وقادرًا على العمل في فريق ، وأن تكون على دراية بعلوم الرياضيات والفيزياء أو كليهما.
أما عن التخصصات التي يقدمها علم الفلك والفضاء:
• قياس موضع النجوم.
الميكانيكا السماوية (حركة الكواكب والأقمار في النظام الشمسي).
• الفيزياء الفلكية (دراسة طبيعة الكواكب وفيزياء النجوم).
• فيزياء الكون
أفضل الدول لدراسة علم الفلك وعلوم الفضاء:

الولايات المتحدة الأمريكية
تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية من أهم الدول في مجال الفضاء وعلم الفلك ، وتضم الوكالة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا).
أما عن أهم الجامعات التي تدرس الفضاء وعلم الفلك:
جامعة كورنيل التي تحتل المرتبة الرابعة على مستوى العالم كأهم جامعة لدراسة الفيزياء وعلم الفلك ، حيث يشتهر قسم الفيزياء في كورونيل ببرامجها المتنوعة وأبحاثها الحائزة على جائزة نوبل.
• جامعة كولومبيا وهي من أقدم الجامعات في دراسة علوم الفضاء. تأسس هذا الفرع في عام 1757 م ، وشكل جزءًا مهمًا من مناهجه الدراسية في البحث عن التطبيقات الأولى للتصوير الفوتوغرافي في علم الفلك النجمي والتحليل الطيفي.
المملكة المتحدة
تعد بريطانيا من أوائل الدول التي قامت بدراسة علم الفلك وتطوير الأبحاث في هذا المجال ، وتضم عددًا من المدارس والجامعات في هذا المجال ، ومن أهمها:
• جامعة إدنبرة والتي تضم معاهد ومجموعات بحثية تقع في كلية الفيزياء وعلم الفلك (IFA). إنه أحد المراكز الرئيسية في المملكة المتحدة للبحوث الفلكية ، وأهم مكان لدراسة علم الفلك وعلم الكونيات والمجرات النشطة.
جامعة مانشستر تعد كلية الفيزياء وعلم الفلك بجامعة مانشستر من أكبر المدارس في المملكة المتحدة. يستفيد الطلاب من مرافق مثل مرصد جودريل بنك. استضافت الجامعة العديد من العلماء الحائزين على جوائز ، بما في ذلك البروفيسور بريان كوكس وإرنست رذرفورد. إرنست رذرفورد ، الحائز على جائزة نوبل في الكيمياء لتقسيم الذرة.
الصين
دخلت الصين من خلال جامعة تسينغهوا المراكز العشرين الأولى في تصنيف الفيزياء الفلكية ، حيث تأسس قسم الفيزياء الفلكية عام 1926 كأحد أعرق الفروع العلمية في الصين ، وتتيح لك الجامعة الاختيار بين الفيزياء والفيزياء التطبيقية للحصول على درجة البكالوريوس. .
إيطاليا
تعتبر من أهم الدول الأوروبية في الدراسات الفلكية ، حيث تضم Sapienza Università di Roma في روما ، والتي تتمتع بسمعة طيبة في مجال علوم الفضاء. تقدم الجامعة درجات الماجستير في اللغة الإنجليزية ، والتي تركز على علوم الغلاف الجوي من منظور فيزيائي وهندسي ، وتشمل درجات الماجستير الأخرى المتاحة الفيزياء الجزيئات والفضاء ، وهندسة الفضاء ، والملاحة الفضائية.
أستراليا
احتلت الجامعة الوطنية الأسترالية المرتبة 44 على مستوى العالم في الفيزياء وعلم الفلك ، حيث تحتوي كلية الأبحاث في علم الفلك والفيزياء الفلكية على أكبر مرصد مرئي في أستراليا ، يمكن للطلاب الاستفادة منه في أبحاثهم الفلكية بالإضافة إلى المواد التعليمية من قبل العلماء والأكاديميين الأساتذة والرواد في هذا المجال.
ولن ننسى دولًا مثل اليابان وفرنسا التي تضم جامعات ومعاهد لتطوير الأبحاث في علم الفلك على مستوى العالم.
إذا كان لديك الشغف والحماس لدراسة علم الفلك ، وأصبحت أحد أهم علماء الفلك حول العالم لتبدأ الآن ، ومن يدري ، فقد تكون الإجابة على العديد من الأسئلة موجودة من أجلك ، فلا تتردد.